صادم شريط فيديو يوثق للاعتداء الهمجي الذي تعرض له قائد مونفلوري بفاس بالسلاح الابيض

07 أيلول 2017
أظهر شريط فيديو معطيات صادمة حول الاعتداء الهمجي الذي تعرض له قائد الملحقة الادارية بمونفلوري بفاس زاوال اليوم (7 شتنبر 2017)،من قبل رئيس جمعية االاخلاص للتجار بسويقة الزهور. و يوثق الشريط لحالة الهيجان التي كان عليها ملوك الفرفاري الذي يقدم نفسه فاعل جمعوي و رئيس جمعية تجار السوق،حيث ظهر عاريا وسط العشرات من المواطنين و عناصر القوات المساعدة وهو يسب و يشتم و يرغد ويزبد على القائد بعد ان وجه له طعنات بالسلاح الابيض كبير الحجم على مستوى يده اليسرى. فيما ظهر القائد منير المديني ويده اليسرى تنزف دما و اصابعه مهددة بالبتر و ثيابه تعرضت للتمزيق،فيما العشرات من المواطنين استنكروا الفعل الشنيع الذي اقدم عليه الفرفاري من أجل مصالحه الشخصية و تورطه في فتح أبواب السوق دون الحصول على الترخيص القانوني مع العلم ان المتاجر هي في ملكية الجماعة وولاية فاس. فيما أعلنت الساكنة تضامنا واسعا مع القائد الذي أظهر عن علة كعبه في إرجاع الهيبة الى حي الزهور من خلال تمشيط الباعة الجائلين و تطهير شارع الكرامة من الفراشة و الاسماعلية من بائعي الخضر و الفواكه وسط الطريق،و ينتظر ان تلتئم الساكنة في وقفة احتجاجية صباح يوم غد الجمعة امام مقر الملحقة الادارية لإعلان التضامن و التآزر مع القائد في محنته بعد ان كان يؤدي واجبه الوطني.

تابعونا على الفايسبوك