الرصاص يلعلع في سماء ليالي فاس من سلاح الشرطة لمواجهة سيوف عتاة المجرمين

27 تشرين1 2017

اضطر شرطي يعمل بفرق الأبحاث والتدخلات بولاية أمن فاس ، في الساعات الاولى من  اليوم الجمعة(27 أكتوبر 2017) ، لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف ثلاثة أشخاص في حالة غير طبيعية، كانوا يحملون أسلحة بيضاء في وضعية تمس بأمن المواطنين وسلامة ممتلكاتهم.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أنه حسب المعلومات الأولية للبحث ، فإن المشتبه فيهم حاولوا اعتراض سبيل الشرطي مباشرة بعد انتهائه من عمله بغرض السرقة، مستخدمين أسلحة بيضاء، وهو ما اضطره لاستخدام سلاحه الوظيفي مطلقا رصاصة تحذيرية لتفادي اعتداء وشيك بواسطة السلاح الأبيض.

و أضاف البلاغ أن هذا التدخل أسفر عن إلقاء القبض على أحد المشتبه فيهم، والذي يشكل موضوع عدة مذكرات بحث قضائية من أجل السرقة بالعنف والإكراه البدني، فضلا عن حجز السلاح الأبيض المستخدم في محاولة الاعتداء ، بينما لا زال البحث متواصلا لتوقيف باقي المشتبه فيهما بعدما تمكنا من الفرار.

وخلص البلاغ إلى أنه من أجل تعميق البحث حول ظروف وملابسات هذه القضية، فقد تم وضع المعني بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

 

 

 

تابعونا على الفايسبوك