مقتل تلميذ امام محيط مؤسسة تعليمية بطعنات السلاح الابيض على مستوى القلب

30 تشرين2 2017

اهتزت ثانوية المسيرة التأهيلية صباح اليوم الخميس (30 نونبر 2017)،بمقاطعة جنان الورد على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها تلميذ كان يتابع دراسته بالقسم الاولى باك ادب علوم إنسانية.

و اضافت المصادر ذاتها،ان الامر يتعلق بالهالك التلميذ المسمى قيد حياته "حمزة العمراوي"،الذي باغته جانح امام باب الثانوية  في الدروس الصباحية ووجه له طعنات غادرة بالسلاح الابيض حيث أصاباه على مستوى الوجه ،فيما كانت الضربة القاتلة اصابته على مستوى القلب .

و في نفس السياق،علم ان القاتل هو شخص غريب على المؤسسة التعليمية المسيرة،و امام هول الجريمة و انتشار الخبر داخل الفصول الدراسية التي أعلنت التوقف عن الدراسة تضامنا مع زميلهم المقتول،فيما قالت أكاديمية التعليمة ان الضحية "حمزة العمراوي"  كان معروف بخصاله الحميدة و المشهود له بحسن السلوك و الالتزام.

   و امام هول الحادثة تدخلت المصالح الامنية لفك لغز الجريمة وتوقيف الجاني المعروف بالمنطقة،فيما انتدبت سيارة الاسعاف لنقل الضحية الهالك الى المستشفى الجامعي الذي وصله جثة هامدة ،ليتم إحالته على مستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي الغساني،و تدخلت النيابة العامة المختصة على خط الجريمة المروعة التي هزت شعور تلاميذ المؤسسة،موجهة كتابا الى الطبيب الشرعي قصد إخضاع الجثة لتشريح الجثة بعد توفر قرائن الوفاة الغير الطبيعية لرفع تقرير مفصل الى العدالة مرفق بنتائج التشريح.   

تابعونا على الفايسبوك