برلمانيات العدالة و التنمية يسخرون من كاتبة الدولة لدى وزارة السياحة بوطالب لمياء بسبب إرتباكها المتكرر في الاجوبة

09 أيار 2017
في أول كلمة لها بمجلس النواب بعد تعيينها وزيرة في حكومة العثماني، تحدثت لمياء بوطالب، كاتبة الدولة لدى وزير السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي المكلفة بالسياحة، بشكل مرتبك وهي تجيب على أسئلة النواب البرلمانيين، خلال إجابتها على أسئلة البرلمانيين في الجلسة الأسبوعية لمجلس النواب، اليوم الثلاثاء(9 ماي 2017). وبدت الوزيرة التجمعية بوطالب في حالة ارتباك أثناء حديثها عن مخطط الحكومة لتشجيع السياحة الداخلية، حيث أثار ارتباكها ضحك بعض النواب، قبل أن يتدارك وزير السياحة محمد ساجد، الوضع ويعوض الوزيرة في الإجابة عن باقي تساؤلات الفرق البرلمانية. وفي السياق ذاته، كشفت بوطالب، أن الحكومة الجديدة ستعمل على الرفع من نسبة السياحة الداخلية التي تشكل حاليا 33 في المائة من مجموع نسبة السياحة بالمغرب، إلى 40 في المائة، وذلك ضنت رؤية 2020 لتشجيع السياحة الداخلية. وأوضحت المتحدثة، أن المخطط الاستراتيجي لـ 2020، يتضمن خلق محطات سياحية تلائم السائح المغربي تحت اسم "محطات بلادي"، حيث سيتراوح السعر فيها بين 150 و550 درهم ، لافتة إلى أن وزارتها أخذت بعين الاعتبار عادات وتقاليد العائلات المغربية في هذه المحطات، وتم إحداث 3 محطات في أكادير وإفران والمهدية، حسب قولها.

تابعونا على الفايسبوك