الفرقة الوطنية تستدعي رئيس تحرير الموقع الذي سرب فيديو الزفزافي وهو شبه عاري

12 تموز 2017

علمت فاس 24 من مصادر مطلعة،ان الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في الدار البيضاء، استدعت خالد بوبكري رئيس تحرير موقع " برلمان.كم "، للتحقيق معه في قضية نشر الموقع لفيديو مسرب لمتزعم احتجاجات الريف ناصر الزفزافي، خلال فترة اعتقاله،فيما لم يتم إستدعاء مدير النشر  "محمد خباشي" كما تنص عليه مدونة الصحافة و الذي هو بصفته المسؤول الاول عن ما ينشر.

وأمرت النيابة العامة المغربية، بفتح تحقيق حول ظروف وملابسات تصوير مقطع فيديو منسوب لناصر الزفزافي، قائد "حراك الريف"، يظهر فيه شبه عار.

وأعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء حسن مطار، مساء أول أمس الاثنين، في بيان،  أنه "بمجرد الاطلاع على شريط فيديو منسوب لناصر الزفزافي خلال فترة اعتقاله، فقد أمرت النيابة العامة بفتح تحقيق دقيق للوقوف على حقيقة ظروف وملابسات تصويره والغاية من نشره".

وبخصوص الفيديو المسرب للمعتقل الزفزافي، قال الرميد خلال جلسة الأسئلة الشفوية بالبرلمان أمس الثلاثاء، إن ما تبعناه جميعا من صور غير مقبول نشرها، واستفزنا الأمر جميعا، مشيرا أنه تم الاتفاق على اجراء بحث".

وأضاف الرميد لقد أمر وزير العدل بذلك، وقد أصدر الوكيل العام بالبيضاء بلاغا بهذا الشأن.

و الجدير بالذكر فمدير نشر موقع برلمان كوم محمد خباشي ما هو إلا العامل السابق بوزارة الداخلية الذي كان مكلفا بقسم الاتصال ،و شغل كذلك منصب مدير وكالة المغرب العربي للأنباء،و يوهم معارفه انه يحضا بحصانة كبرى من طرف سهره السابق ياسين المنصوري مدير قسم المستندات،فيما مدير المخابرات العسكرية براء من افعاله و "الخزعبيلات" التي ينشرها بين الفينة و الاخرى.

ويرجح ان تكون عملية تسري شريط الفيديو لزعيم حراك الريف ناصر الزفزافي و هو شبه عاري،ما هو إلا صراع خفي و محاولة رد "الصرف" للمجلس الوطني لحقوق الانسان الذي حاول سك تهم مباشرة الى الاجهزة الامنية انها قامت بتعذيب المعتقلين من نشطاء الحراك،فيما السلطات القضائية مازالت تواصل عمليات البحث و التحري من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية للوصول الى الجهات التي صورت الزفزافي و عملت على دبج الصور في شريط فيديو و نشره على موقع "برلمان كوم"،الذي اخترق قانون الصحافة من خلال النبش في الحياة الخاصة للمواطنين و بث لهم صورا و هو عراة كما ولدتهم امهم.

 

تابعونا على الفايسبوك