لفتيت وزير الداخلية يستعد لعزل أكثر من 20 رئيس جماعة حضرية وقروية تورطوا في نهب المال العام و الفساد الاداري

13 تشرين2 2017

كشفت مصادر مطلعة من وزارة الداخلية ،  أن الفتيت بصفته الوزير الوصي على القطاع، يستعد لتدشين موسم قطف رؤوس بعض رؤساء الجماعات المحلية ،و أنه بصدد إحالة ملفاتهم على السلطات القضائية من أجل متباعتهم بالمسنوب اليهم ،كما عمل على التأشير على قرارات عزلهم من مناصبهم بقوة القانون.

وأوضحت المصادر نفسها، ، أن أكثر من 20 رئيس جماعة من الأغلبية الحكومية والمعارضة سيطولهم العزل، وستتم إحالة ملفاتهم على محاكم جرائم الأموال.

ومنحت الإدارة المركزية لوزارة الداخلية الضوء الأخضر لبعض الولاة والعمال من أجل إحالة ملفات رؤساء جماعات متورطين في خروقات جسيمة على القضاء الإداري من أجل استصدار قرارات العزل، لأن الأمر لم يعد بيد سلطة الوصاية، من خلال القوانين الجديدة التي تسطر الجماعات المحلية، بل انتقل إلى سلطة القضاء الإداري التي أصبحت صاحبة الاختصاص.

 

تابعونا على الفايسبوك