ينتظر ان تطلق "ريم أكواتيك" أكبر مشروع سياحي بجهة فاس/مكناس و ذلك ما مع انصرام السنة الجارية ،و يقع المشروع بطريق مكناس خمسة كليموترات عن وسط فاس و بقرب الحامة المعدنية لمولاي يعقوب و كذلك عين الله بإقليم مولاي يعقوب.

المشروع السياحي الضخم بجهة فاس/مكناس و الذي اعتمد على تقنيات عالية الجودة و قرر أن يكون المنتجع بمواصفات عالمية من خلال المرافق و  الاداء المهني في   الخدمات، و الاعتماد على تشجيع السياحة العائلية بالمغرب و ذلك من خلال توفره على عدة مرافق تم توفيرها على مساحة ستة هكتارات.

"ريم أكواتيك" لأول مرة يدخل الى المغرب مسابح بمواصفات دولية عبارة عن شواطئ مصغرة تقذف مياهها أمواجا عل شكل البحار بطريقة إصطناعية،و وفر المشروع كذلك مسابح للأطفال  بمجموعة من العاب المياه،و مسبح شبه أولمبي ،و كذلك مسبح عملاق "ب"دبوكون" ، و ذلك لما مجموع من ستة مسابح  بالمنتجع فضلا عن حلبة لسباق السيارات السريعة المصغرة "كارتينغ"، ومساحة خاصة بألعاب  المتنوعة للاطفال.

المنتجع السياحي الذي يقع على مشارف فاس،غير كثيرا في مفهوم الاستثمار بالجهة و المملكة ،و ابتعد كثيرا عن الاستثمار الذي يخلف وراءه انتقادات كثيرة من طرف المرتادين لبعض الفنادق و المنتجعات التي تعتمد لغة التهريج و ضرب السياحة،و لكن "ريم أكواتيك" اختار إستراتجية السياحة الداخلية و التي تعتمد على استرجاع مفهوم العائلة و فتح المجال للسياح الاجانب لقضاء فترات و جعل جهة فاس/مكناس بالمنطقة التي يمكن ان يمكث فيها السائح لأيام و الاعتماد على السياحة الصحية العلاجية و ذلك بقرب  من المنتج  المعدني لحامة مولاي يعقوب و حامة عين الله .

و قاد المستمثرين "بريم أكواتيك" رحلات مكوكية للنهوض بالاستثمار السياحي بالجهة و ذلك من خلال تشييد 41 غرفة بمواصفات فاخرة ذات الخمس نجوم، فيما الغرف تسبح فوق المياه و مختلف أنواع الاسماك التي سيتم إسترادها.

و يوفر "ريم أكواتيك" مجموعة من المطاعم و المتاجر الممتازة،و خدمات اجتماعية و أخرى ترفيهية ،ستساهم بلا محالة بالرفع من توافد الزوار و السياح الاجانب قصد استكشاف الجهة و المنطقة المجاورة و قضاء أيام راحة بفضاء أخضر اعتمد على إستراتجية غرس المئات من الاشجار و الورود ،و تخصيص محطة ضخمة لوقوف السيارات داخل المنتجع.

المنتجع السياحي "ريم أكواتيك" ،سيفتح أبوابه لامتصاص البطالة بالمنطقة و سيعرف تشغيل حوالي 300 شخص في أوقات الذروة خلال فصل الصيف،فضلا عن المستخدمين الرسميين في مختلف الفضاءات و المرافق،فيما ينتظر ان تكون الطاقة الاستيعابية للمسابح الستة تتجاوز 5000 زائر في اليوم يقصدون مسابح بمواصفات عالية الجودة سيتم تجريبها لأول مرة بالمغرب.

نجاح المشروع السياحي "ريم أكواتيك" الذي سيفتتح أبوابه في وجه العموم و السياح مع انصرام السنة الحالية، كان بفعل المجهودات التي قادها والي الجهة شخصيا سعيد الزنير  رفقة عامل إقليم مولاي يعقوب نورالدين عبود  بالنهوض بالمشاريع الكبرى و تشجيع الاستثمار بالجهة ،و ذلك بعد أن قرر صاحب المشروع تغيير مفهوم المحطات السياحية بالمغرب و عدم الاعتماد على ما هو تقليدي و تشجيع سياحة الاستقرار و العمل على أن تكون فاس محطة قضاء أيام عديدة و ليس مدينة عابرة للسياح المغاربة و الاجانب،و العمل على النهوض بالسياحة الطبية و الصحية و الجبيلة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تدخلت عن عجل السلطات المحلية و رئيس مجلس جماعة أولاد الطيب صباح اليوم الاحد (15 أكتوبر 2017)،لعقد لقاء موسع مع المسؤولين على شركة التدبير المفوض للنقل الحضري "سيتي باص"، بعد حادثة "حاويات الازبال" و لتنبيهها عن الخصص المهول في خط 16 الذي يؤم رحلات المطار و  المئات من تلاميذ و طلبة الجماعة في اتجاه كليات و  المؤسسات التعليمية وسط فاس .

و يأتي الاجتماع المستعجل الذي عقد في نهاية الاسبوع،على إثر الاحتجاجات الصاخبة التي عاشتها جماعة اولاد الطيب بمشاركة المئات من التلاميذ و الطلبة تنديدا بالمعاناة اليومية و الخصاص المهول في الحافلات ،و الذي يضيع عليهم متابعة دروسهم بشكل عادي و المساهمة في حالة الغياب المستمرة.

و تدخلت السلطات المحلية أمس رفقة عناصر المركز الدرك الملكي بأولاد الطيب في محاولة إستباب الامن و فتح نقاش جدي مع المتضررين من الطلبة فيما يخص الخصاص الذي يعرفه قطاع النقل الحضري بمنطقة تعيش على تنامي الكثافة السكانية بشكل مهول بعد ان اعلنت ساكنة فاس الهجرة المضادة من فاس الى جماعة أولاد الطيب.

و عمد المئات من المحتجين الى شل حركية حافلة 16 التي تؤم الرحلات،فيما استعان التلاميذ و الطلبة بحاويات الازبال للتنديد بالممارسات التي تحاول شركة النقل الحضري "سيتي باص" فرضها عليهم،مما عجل بالسلطات التدخل رفقة عناصر الدرك الملكي لتهدئة الاوضاع التي كانت ستسبب انفجارا اجتماعيا سببه النقل الحضري المتردي.

و علم أن المسؤولين عن "سيتي باص" تعهدوا في اجتماع صباح اليوم بمقر جماعة أولاد الطيب بتوفير عدد جديد من الحافلات و العمل على تخصيص لجان أثناء وقت الذروة و ساعات دخول وخروج التلاميذ و خاصة بإعدادية حسن بنشقرون بطريق إيموزار و التي تحتضن جميع تلاميذ الجماعة التي يتجاوز عدد سكانها 20 الف نسمة ،غير ان الوزراء الذين توافدوا على وزارة التربية الوطنية عمدوا الى إقصاء الجماعة من الاعدادية و الثانوية .

وتواجه شركة  "سيتي باص " التي فوض لها تدبير النقل الحضري بمدينة فاس، احتجاجات يومية من طرف الطلبة و التلاميذ و مختلف الزبناء،و ذلك بفعل نقص في الاسطول و تعرض العشرات من الحافلات الى الاهتراء و التي أصبحت غير صالحة لنقل البشر، بعد ان حولها أصحابها الى مدرعات بالصفيح تصلح لنقل الذواب .

و عمدت الشركة مؤخرا الى استقدام حافلات النقل السياحي و التي لا يقل عدد ركابها 16 شخصا لتأمين تنقلات ما يزيد 1  مليون و نصف نسمة من ساكنة فاس و 100 الف طالب جامعي،و امام الضغط الذي تواجهه الشركة قررت مؤخرا الى تحوير النقاش على الخصاص بعد ان قرر مسؤويلها تثبيت حواجز و معابر حديدية عند مدخل الحافلات و ذلك لمحاربة "الهاربين" من أداء تذكرة الولوج .غير ان مشكل الاداء يبقى محدودا لان ساكنة فاس واعية بما لها و ما عليها، في حين ان غياب الاسطول الكافي و تخصيص خطوط إضافية جعلت هذه الشركة تساهم في الانفلات الاجتماعي و الامني و احتجاجات المعوقين،و التسيب الذي تعيشه مختلف الطرقات و الاحياء بفعل عملية الحصار التي ينفذها جموع الطلاب و التلاميذ  كاحتجاج تعبيري عن واقع و أزمة النقل الحضري بفاس و النواحي.

و حملت ساكنة فاس عبر فاس 24،أزمة النقل الحضري لرئيس المجلس الجماعي لفاس العمدة الازمي الذي قرر التساهل و التهاون مع مسؤولي الشركة ،و قرر الهروب الى الامام بإجابات فارغة بأنه لا يمكن له تغيير و تبديل مقتضيات دفتر التحملات الذي وقعه سلفه شباط ،غير ان واقع النقل الحضري بفاس يشبه كثيرا ما تعيشه الدار البيضاء التي قررت فسخ العقدة مع شركة  حافلات المدينة بعد الفضيحة التي هزت الرأي العام الوطني من خلال حادثة  اغتصاب فتاة داخل الحافلة .

حاصر طلاب جامعة ظهر المهراز زوال اليوم الخميس(12 أكتوبر 2017)،سيارة تابعة للمجلس الجماعي لفاس الذي يرأسه العمدة الازمي، و ذلك بعد أن تبين انها تستغل في نقل طالبة الى إحدى الكليات . و تبين ان السيارة التابعة لجماعة فاس و التي تحمل ترقيم تحت عدد (ج 2072 90 )،تعود الى مدير المجازر الجماعية،و انه سلمها لسائقه الخاص قصد نقل نجلته الطالبة الى رحاب كليات ظهر المهراز،غير ان رحلة السائق انتهت داخل الحرم الجامعي،و ذلك بعد ان تمكن العشرات من الطلبة من توقيف السيارة ،مما عجل بالطالبة بربط الاتصال بوالدها قصد القدوم الى الجامعة. و انتقل والد الطالبة الى رحاب الحرم الجامعي،ووجد السيارة التي سلمت له من أجل المنفعة العامة بعد ان حولها الى المنفعة الخاصة ممستوقفة وسط حلقية تضم العشرات من الطلبة،الذي عقدوا حلقية نقاش موسعة للمسؤول بجماعة فاس. و عرفت الحلقية التي عقدها الطلبة للمسؤول الجماعي نقاشا معمقا حول بعض الظواهر الاجتماعية التي يحاول بعض الطلبة فرضها داخل الحرم الجامعي من خلال بعض السلوكات و الممارسة ، و كيف يسمح المسؤولين لضميرهم المهني بتحريك أسطول سيارات الدولة لاستغلالها في أمور شخصية و التي غالبا ما ينتج عنها استفزاز شعور الطلبة و استحضار الفوارق الطبقية داخل المجتمع . و تطرق نشطاء فصيل االنهج الديموقراطي القاعدي ( البرنامج المرحلي ) في مداخلاتهم الى استحضار 600 مليون التي صرفها المجلس الجماعي لفاس حول شراء 40 سيارة من أجل المصلحة العامة،و لكن مع دورات عجلاتها و محركها الجديد حولها رؤساء المصالح و المنتخبين الى "بقرة حلوب" لقضاء أغراض العائلة و تبليغ الابناء الى الجامعات و المدارس ،فيما اعترف المسؤول ان سيارته هي كذلك ضمن الاسطول الذي اقتناه العمدة الازمي. و بعد أن تبين للطلبة ان المسؤول الماثل أمامهم ما هو إلا مدير المجازر الجماعية،حتى استحضروا حفل 200 خروف المشوية التي قدمت لنشطاء شبيبة العدالة و التنمية داخل الحي الجامعي سايس،فيما نفى مدير المجازر ان تلك الخرفان لم يتم ذبحها داخل مجازر فاس مما يطرح علامة استفهام حول الجهات التي استقدمت الخرفان المشوية،في حين أن عموم الطلاب يعيشون على مدار السنة على الصحون المتتالية من القطاني المختلفة الممزوجة بزيت السوجا..؟؟؟ و امتدخت الحلقية لساعات ،كانت مرفقة بتدخلات مؤلمة لعموم الطلبة حول واقعهم المعيشي و حول الاستغلال البشع للمال العام و الفساد المستشري داخل المجالس المنتخبة و التي كان دورها ان تشغل سيارات الدولة في الصالح العام و ان يكون هناك تكافئ الفرص بين أبناء الشعب. و اختتمت الحلقية التي كانت بكل المقاييس ساعات لدق ناقوس الخطر في محاولة الكشف عن الفساد المستشري في استغلال سيارات الدولة في امور شخصية محضة،فيما قرر الطلبة بتوثيق شريط فيديو عن محض إرادة مدير المجازر الجماعية لجماعة فاس التي يقودها حزب العدالة و التنمية،و شكر في مداخلته الطلبة عن حسن الحوار و التعامل ليتقرر فسح المجال له بمرافقة نجلته بسيارة الدولة خارج اسوار الحرم الجامعي. و مع مغادرة مدير المجازر الجماعية لرحاب الحرم الجامعي،حتى فوجئ الطلبة بأم الطالبة و هي تحاول مرة أخرى استفزاز الطلبة من خلال بعض الكلام المتعالي و إصرارها على معرفة أسماء الطلبة،غير ان نشطاء فصيل القاعديين الذي قاد فترات الحوار و النقاش الهادئ إستمعو الى الام وهي تمتطي سيارة فارهة من نوع "مرسديس" التي قدمت نفسها انها أستاذة و انه عادي جدا بتحريك عجلات سيارات زوجها المسلمة له من طرف الجماعة لإيصال ابنتها داخل رحاب الجامعة . و علمت فاس 24 من مصارد محلية، ان مدير المجازر الجماعية ما هو إلا الكاتب العام لنقابة العدالة و التنمية للموظفين بجماعة فاس،و انه في مرتبة "السلم 6"، و سلمت له مفاتيح المجازر البلدية بانتمائه للحزب الذي يدبر شؤون الجماعة الحضرية لفاس،غير أن موظفين اعلى منه رتبة لم ينصفوا في مهامهم الوظيفية. و أكثر ما كان مضحكا داخل حلقات النقاش التي عقدها الطلبة القاعدين التي مرة في جو من الانضباط و التفهم وبسلام داخل رحاب الحرم الجامعي بظهر المهراز، عندما تحدث مدير المجازر الجماعية انه يرأس كذلك مصلحة محاربة وقتل الكلاب الضالة،و انه مستعد لمحاربتها داخل الجامعة بعد ان سمع ان أحد الطلبة تعرض أمس الى عضة كلب مفترس يجول داخل الكليات،و حاول المسؤول المسمى (بنديدي محمد ) التخفيف عن ورطته من خلال دعوة الطلبة الى معالجة الطالب المصاب و تنبيههم بعدم قتل الكلب الهائج. و عاينت فاس 24 التي حضرت ساعات النقاش المسترسل ، كيف أظهر الطلبة القاعديين حسهم النضالي العالي من خلال أطوار المناقشة و كشفهم في تدخلاتهم عن كيفية تبديد المال العام و إستغلال سيارات الدولة في الاغراض الشخصية و المشاكل التي يواجهونها مع شركة النقل الحضري "سيتي باص" و تعرضهم للجوع و الحرمان بعد ان قررت مديرية الاحياء الجامعية بإغلاق المطعم الجامعي في وجوههم بجامعة ظهر المهراز.
اتهم ملاك أراضي "جنان المنشية" بالقرب من فاس العتيقة مستشارة جماعية تنتمي إلى حزب العدالة والتنمية بـ"النصب والاحتيال"، وذلك على خلفية اتخاذ المجلس الجماعي لفاس قرارا مفاجئا يقضي بتحويل الأراضي إلى حديقة عمومية، بينما يواجه هؤلاء الملاك المصير المجهول، مما دفعهم مجددا إلى العودة إلى الشارع وتنفيذ احتجاجات لإثارة انتباه الرأي العام إلى قضيتهم، ومطالبة السلطات بفتح تحقيق في هذه القضية، والعمل على إنصافهم. وكانت المستشارة الجماعية "زهرة العمراني" قد ركبت على هذه القضية، واستغلتها لتصفية حسابات سياسية مع العمدة السابق، حميد شباط، واتهمها المتضررون باستغلال الملف لكسب أصوات الناخبين في الانتخابات الجماعية، قبل أن ينقلب عليهم حزب العدالة والتنمية. وينتمي أغلب أصحاب القطع الأرضية بـ"جنان المنشية" إلى الحرفيين البسطاء. وتبنى حزب العدالة والتنمية ملفهم عندما كان في المعارضة بالمجلس الجماعي لفاس، وتخلى عنهم مباشرة بعد توليه مسؤولية تدبير الشأن المحلي. ويقول المتضررون إن المستشارة الجماعية أوهمتهم بأنها ستعمل على اتخاذ الإجراءات القانونية لإنجاز معاوضة ظل المجلس الجماعي الحالي يعدهم بها، وأشار عدد منهم إلى أنهم منحوها مبلغ 5000 درهم لكل متضرر، ولا زالوا ينتظرون تنفيذ الالتزامات. وشكك بعضهم في صحة الوعود المقدمة إليهم، موردين بأنهم قصدوا المجلس الجماعي والتقوا مسؤولين لكن هؤلاء تجنبوا الخوض في الملف، في حين ظلت المستشارة المعنية تتهرب من الرد على مكالماتهم الهاتفية. ويعود أصل الملف إلى سنة 1978، عندما اعترض المجلس البلدي عن إحداث بنايات سكنية في هذه الأراضي المجاورة للأسوار العتيقة، ووعدهم المنتخبون بتمكينهم من أراضي بديلة. وتعاقبت المجالس المنتخبة على المدينة، وتناوب كل من حزب الاستقلال وحزب الاتحاد الاشتراكي، على تدبير الشأن المحلي، دون أن يجد ملفهم طريقه إلى الحل، قبل أن يدخل حزب العدالة والتنمية على الخط، واستغل الملف لمواجهة العمدة السابق، وكسب الأصوات الانتخابية. لكن العمدة الأزمي قام بإعداد مخطط لتحويل الفضاء إلى حديقة عمومية، دون أي إشعار للمعنيين، دون اتخاذ الإجراءات اللازمة لتعويضهم. و قالت مصادر مسؤولة لفاس24،ان الملف تم التلاعب فيه بين اطراف متناحرة فيما السلطات الولائية قامت بتعويضهم بهكتار من الارض بطريق سيدي أحرازم بتجزئة دار أعمار،و تبين ان هناك منتخبون استفادوا من التعويضات التي وزعتها و سهرت عليها السلطات المحلية بعد تفاقم الاحتجاجات التي نقلت الى قبىة البرلمان سابقا،فيما تتحدث الاسر المتضررة عبر مجموعة من الاشرطة التي يتم نشرها عبر الصفحات الاجتماعية انها لم تستفد من اي تعويض كيفما كان نوعها منقولا او ماديا بعد أن عانت جراء التنقل الى المكان الذي يرجح انه سيصبح في ملكيتهم و سينهيهم من معاناة الصراعات.

تابعونا على الفايسبوك