عمارة طريق عين الشقف تثير اهتمام ساكنة فاس و مجموعة عقارية توضح الحيثيات

10 تشرين1 2017

كشف مقربون ينشطون في مجموعة عقارية استثمارية عملاقة بفاس عن الحيثيات التي رافقت القصاصة الاخبارية التي نشرتها "فاس24" ،حول تشييد عمارة وسط طريق عين الشقف داخل مثلث طرقي قرب مدارة مقهى معروفة.

و أفاد مقرب من الشركة المختصة في العقار في اتصال ب "فاس 24"،ان البقعة الارضية موضوع الحديث توجد ضمن تجزئة "رياض الزيتون" التي تم بيع بقعها لأكثر من ستة سنوات،غير ان صاحب البقعة تماطل في بنائها لظروف خاصة رغم انه حاصل على جميع الرخص من المجلس السابق،مما اثر حفيظة السكان المجاورين الذين كانوا يعتبرون انفسهم يملكون مساكن و متاجر على الشارع الرئيسي لطريق عين الشقف،و ليتفاجئوا في الايام الاخيرة بتشييد بناية سكنية.

و افاد نفس المتحدث،ان الشركة العقارية باعت جميع البقع الارضية بتجزئة الزيتون وفق التصاميم و الرخص المحصل عليها من طرف الوكالة و الحضرية و السلطات الولايئة المختصة في التعمير  و المجلس الجماعي السابق،و ان البقعة الارضية المتواجدة قرب مدارة بطريق عين الشقف،هي مكان مخصص لبناء عمارة سكنية و  لا يوجد هناك أي مثلث طرقي او مساحة خضراء حسب ما تم إقراره في  تصميم التهيأة.

و  علم ان السلطات الولائية لا يمكن لها ان تتدخل او تفتح تحقيق في مشروع حاصل على جميع الوثائق و التراخيص و ان وثائقه شرعية،و ان مصالح التعمير سبق و  ان تفقد المشروع الذي اثار  حفيظة بعض الساكنة المجاورة و التي تم إخبارها  سابقا من طرف اصحاب تجزئة الزيتون ان مساكنهم لا توجد على الشارع الرئيسي لطريق عين الشقف .

 

 

 

 

تابعونا على الفايسبوك