الاطباء يلاقون وزير الصحة الجديد و يستعدون لتنظيم مسيرة احتجاجية ضخمة

08 شباط 2018

التقى وزير الصحة أنس الدكالي أمس الأربعاء، بالمكتب الوطني للنقابة المستقلة لأطباء القطاع وذلك على خلفية الوقفات والمسيرات الاحتجاجية، التي يخوضها الأطباء منذ شهور، أمام ما وصفوه “استمرار الوضعِ الصحي المتَأزِّمِ والاختلالات العميقة التي تعرفها المنظومة الصحية”.

وأشار بلاغ للنقابة، أن اللقاء الأولي الذي جاء بطلب من وزير الصحة،  يأتي “تزامنا مع الاستعدادات المتواصلة للمسيرة الوطنية المزمع تنظيمها يوم العاشر من فبراير الجاري، والتي تدخل في إطار البرنامج النضالي المسطر من طرف هياكل النقابة المستقلة لأطباء القطاع العام بشراكة مع التنسيقية الوطنية لطلبة الطب بالمغرب، ومشاركة اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين و المقيمين في تجسيد حقيقي لوحدة الجسم الطبي في ارقى تجلياتها.”

ولفت البلاغ، إلى أن اللقاء، عرف “تفاعلا إيجابيا و حوارا جادا و صريحا، عرض خلاله المكتب الوطني وبأدق التفاصيل التقنية تذكيرا بسيرورة الملف المطلبي منذ سنوات، و التعثر الذي صاحب تفعيل اتفاق 2015 وما خلفه من احتقان، وكذا النقاط الأساسية للملف المطلبي و على رأسها أولوية الأولويات بتخويل الرقم الاستدلالي 509 بكامل تعويضاته كحق مشروع، إضافة إلى الشروط العلمية والطبية لعلاج مرتفقي المؤسسات الصحية العمومية والظروف الكارثية للممارسة الطبية وكذا إعادة الاعتبار إلى دور الطبيب والصيدلي وجراح الأسنان المغربي بالمجتمع و الابتعاد عن التصريحات المشككة في مواطنته”.

كما تطرق النقاش، يضيف البلاغ، إلى “نقاط أخرى أساسية من قبيل درجتين بعد خارج الإطار و الزيادة في مناصب الإقامة والداخلية وتحسين ظروف التكوين الأساسي والمستمر، وإشكالية مؤسسة الأعمال الاجتماعية والحيف الحاصل في حق الأطباء العامين بمنعهم من اجتياز مباريات التخصص ومباريات المدرسة الوطنية للصحة”.

يذكر أن الأطباء، يعتزمون “تنظيم وقفة احتجاجية وطنية أمام مقر وزارة الصحة بالرباط يوم السبت 10 فبراير ابتداء من الساعة 10 إلى 11 صباحا، متبوعةً بمسيـرة وطنية في اتجاه مقر البرلمان، ابتداء من الساعة الحادية عشرة تحت شعار˸ مسيـــــــرة الكرامـة و

 

تابعونا على الفايسبوك