ما انطلقت صباح أمس الثلاثاء (15 غشت 2017)،احتجاجات شعبية لساكنة دوار  امحمد التابع لجماعة عين الشقف امام البوابة الرئيسية لعمالة إقليم مولاي يعقوب،للمطالبة بتوفير الماء الصالح للشرب و إنقاذ الساكنة  من عطش محدق بهم ،و امام رفع شعارات مختلفة تدخل عامل الاقليم نورالدين عبود و أعطى تعليماته للديوان و مساعديه لاستدعاء المحتجين داخل مكتبه و عقد اجتماع مستعجل مع المتضررين تفعيلا لمضامين الخطاب الملكي في ذكرى عيد العرش الاخير.

و قالت مصادر محلية لفاس24،ان عامل الاقليم عبود تفاعل مع شكاية المحتجين و ذلك بعد أن أطلعوه حول معاناتهم مع ندرة الماء و خطر العطش الذي يضرب الدوار لشهور،رغم الوعود التي قطعها رئيس جماعة عين الشقف "الجيلالي الدوما"  على نفسه و لكنه لم يفي بوعوده المتكررة ،تاركا الساكنة تواجه المصير المجهول و رحلات الصيف الحار لقطع مسافات طويلة للبحث عن المياه .

و أضافت المصادر ذاتها،ان المحتجين قدموا نوعية المياه العكرة التي حاولت جماعة عين الشقف إسكاتهم بها و هي غير صالحة للشرب بعد ان غادر المقاول الذي شرع في حفر بعض الابار دون ان يتم استكمالها رغم تخصيص الجماعة مبلغ 50 مليون سنتيم في برمجتها لحفر خمس أبار بمجموعة من الدواوير و ذلك على إثر الاحتجاجات السابقة على رئيس الجماعة و عملية اقتحام مكتبه من طرف فقراء عين الشقف الباحثين عن الماء المفقود .

و في نفس السياق، علم ان عامل الاقليم نورالدين عبود استدعى في الاجتماع نفسه ممثلين عن المكتب الوطني للماء للوقوف عن رداءة المياه العكرة المحملة في قوارير المتضريرن ،و العمل على توقيف الاشغال بالبئر موضوع شكاية الساكنة ،فيما وجهت تعليمات طارئة لممثلي السلطات المحلية التدخل لتوفير صهاريج للمياه قصد مساعدة الساكنة المتضررة و الانتقال اليهم قرب مساكنهم.

و تفاعلا مع "حراك العطش "الذي تعرفه بعض مناطق إقليم مولاي يعقوب و خاصة جماعة عين الشقف،تدخل عامل الاقليم بعقد اجتماع طارئ و موسع صباح اليوم الاربعاء،  وبشكل إستعجالي و ذلك لفتح تحقيق في مطالب الساكنة، و تجميع مختلف المصالح الوقوف على الاختلالات المطروحة وذلك بحضور المصلحة التقنية لعمالة مولاي يعقوب وممثلي المكتب الوطني للماء الصالح للشرب والمصلحة التقنية لجماعة عين الشقف والمقاول المكلف بحفر الآبار وممثلين من الساكنة المتضررة للتدارس حول مآل إنجاز الخزان الكبير الذي سيزود الدواوير المتضررة وكذلك طرح إشكالية الأنبوب المائي الذي يمر وسط دوار أولاد امحمد دون استفادة الساكنة منه.

و يأتي "حراك العطش" بجماعة عين الشقف،مباشرة بعد توجيه اتهامات مباشرة لرئيس الجماعة "الجيلالي الدومة" المنتمي لحزب العدالة و التنمية  بهذر المال العام في أنشطة فارغة و تخصيص ميزانية ضخمة في مهرجانات ظاهرها الاحتفالات بالأعياد الوطنية اما باطنها موجه للعمل السياسي في محاولة استمالة الكتلة الناخبة ،تاركا ساكنة دواوير عين الشقف تواجه أزمة العطش و غياب مختلف البنيات التحتية،و التي تجعل أهالي أغنى منطقة من حيث أراضيها يعيشون الفقر المدقع و الاقصاء الممنهج من طرف المجلس الجماعي الذي غالبا ما تستهويه انشطة التقاط الصور و تهريب الادارة الى منتجعه بطريق إيموزار ،و العمل على دعم الجمعيات التي تسيير في فلكه و تقديم الدعم و التسهيلات على منخرطي حزب و شببية العدالة و التنمية و إغلاق الابواب في وجه من يخالف توجهه السياسي.و اما فضيحة "الابار" تطالب ساكنة عين الشقف من السلطات الوصية بفتح تحقيق حول مصير 50 مليون و إيفاد قضاة المجلس الاعلى للحسابات للبحث في ميزانية المجلس و المال الذي يهدر عن المهرجانات الحزبية.

 

 

اضطر مفتش شرطة يعمل بولاية أمن فاس، في ساعة متقدمة من صباح اليوم الثلاثاء 15 غشت الجاري، إلى استخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص يشتبه في تورطه في  ارتكاب جريمة تتعلق بالضرب والجرح المفضي إلى الموت باستخدام السلاح الأبيض.

وكان المشتبه فيه، وهو من ذوي السوابق القضائية العديدة في مجال السرقة الموصوفة والاعتداءات الجسدية، قد عرض شخصا للضرب والجرح المفضي الى الموت مساء أمس الاثنين، وهو ما استدعى إجراء بحث دقيق مكن من تشخيص هوية المشتبه فيه وتحديد مكان تواجده بحي سيدي بوجيدة بمدينة فاس.

وخلال التدخل الأمني لتوقيف المعني بالأمر، أبدى هذا الأخير مقاومة عنيفة وهدد حياة عناصر الشرطة للخطر، مما اضطر شرطي إلى إطلاق رصاصة تحذيرية في الهواء قبل أن يصوب رصاصة ثانية أصابت كثف المشتبه فيه بعدما رفض الامتثال والتخلي عن السلاح الأبيض.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت الحراسة الطبية بالمستشفى، في وقت تتواصل فيه إجراءات البحث في القضية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

 

رغم ما خلفه قراره الشجاع من تحليلات متسرعة مبنية على نظرية المؤامرة، وتأويلات محشوة بالكثير من الحقد، فإن استقالة ابن دوار "أمنود"  في نواحي الحسيمة من منصب الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة يستحق، بناء على معطيات موضوعية، كل التنويه، ويسائل، في العمق، مختلف الفاعلين في المشهد السياسي المغربي، أياما قليلة فقط على خطاب الملك محمد السادس بمناسبة ذكرى عيد العرش، وهو الخطاب الذي وقف بجلاء على عجز النخب السياسية في أداء أدوارها، وترهل الأحزاب السياسية التي فشلت في القيام بمهام الوساطة بين الدولة والمواطنين.

وبعيدا عن تحليلات سطحية هاجسها الأول والأخير تسفيه هذه المبادرة السياسية الشجاعة، فإن ابن "امي خديجة" مربية الدجاج، قد أكد، في تقديمه للحيثيات المرتبطة بالقرار، بأنه في العمق تجاوب مع الخطاب الملكي، وبأنه اعتراف منه كأمين عام ثاني حزب سياسي في البرلمان، على أنه يرغب في أن يفتح المجال أمام طاقات حزبية جديدة لتتولى المسؤولية. وكان من الممكن أن يواصل إلياس العماري تشبثه بكرسي الأمانة العامة لحزب "الجرار". فهو لم يمض على انتخابه زعيما لـ"الباميين" سوى حوالي سنة ونصف، وقد استطاع خلال هذه المدة أن يحسن من أداء الهياكل، وأن يضمن حضورا إعلاميا وإشعاعيا مهما، وأن يحقق نتائج انتخابية وازنة. لكنه، قرر أن يقارب الموضوع من زاوية أخرى، وأن يساهم، من جهته، في خلخلة المشهد الحزبي المتجمد، حيث أن "الخلخلة" ترددت كثيرا في أدبيات حزب الأصالة والمعاصرة، منذ التأسيس إلى الآن، وهي من الأسباب التي جعلت الكثير من الأحزاب التي تحاول بكل ما أوتيت من قوة الحفاظ على الوضع القائم، والاستفادة من خطابات وأوضاع الأزمة، تقاوم تأسيس حزب "الجرار"، وبعضها لم يتردد في المطالبة بحله، لأنها تعتبره خطرا يهدد البرك الآسنة في هذا المشهد السياسي.

ولا يرتبط القرار الشجاع الذي اتخذه إلياس العماري بتجاوب مع الخطاب الملكي التاريخي لعيد العرش فقط، بناء على استحضار المعطيات الموضوعية لأزمة المشهد الحزبي، وإنما له ارتباط كذلك بشخصية هذا الأمازيغي القادم من دوار غير معروف في منطقة معزولة نائية في نواحي الحسيمة، ومن أسرة فقيرة، وتربى في أحضان  قيم القبيلة واستلهم أفكار اليسار الجذري، ودافع عنها بشراسة، ولا تزال مرتكزاتها المبنية على العدالة الاجتماعية والكرامة والحرية هي المرجع الأساسي لخطوات الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة. وبدون استحضار هذه الجوانب المضيئة في شخصية العماري، فإنه لا يمكن فهم القرار في شموليته. فالقيم التي نشأ عليها لا تعتبر الكرسي غاية، وإنما وسيلة. ومساره النضالي قد أهله ليعتبر بأن المنصب مسؤولية، كما جعله يقتنع بأن القرارات الشجاعة يجب أن تتخذ ولو كانت قاسية إذا ما كانت في خدمة المجتمع. واستلهام هذه القناعة هي التي دفعته رفقة رفاق آخرين بمشارب سياسية واجتماعية مختلفىة ومتنوعة إلى تأسيس حركة لكل الديمقراطيين، وهي ذاتها التي دفعته إلى المساهمة في تأسيس حزب الأصالة والمعاصرة.

وتفادى المحللون المتسرعون والسطحيون ـ أو التسطيحيون عن قصد ـ طرح سؤال أساسي مرتبط باستقالة الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، وله علاقة بمدى تجاوب النخب السياسية مع الخطاب الملكي المبني على تحليل عميق للوضع الحزبي العاجز والفاشل والمترهل. لماذا لم يقدم أي أمين عام حزب سياسي على اتخاذ أي إجراء كيفما كان لتجاوز أزمة الأحزاب السياسية؟ لماذا صفق جل الأمناء العامون لهذه الأحزاب بحرارة للخطاب الملكي وأشادوا بمضامينه دون أن يقدموا على أي مبادرة عملية لتجاوز الوضع؟ لماذا عمد البعض ـ عن قصد وعن سبق إصرار وترصد ـ إعادة ترويج خطاب العفاريت والتماسيح أياما قليلة فقط على الخطاب الملكي الذي استنكر بشدة تمييع المشهد الحزبي والتنابز بين الفرقاء وإلقاء الكلام ـ أي كلام على عواهنه دون استحضار للمسؤولية؟ لماذا يتمسك البعض بولايات أخرى خارج القانون الحزبي بكل ما أوتي من مكر ولو على حساب مصداقية المؤسسات؟ وأين ذهبت صحوة الضمير بالنسبة لأمناء عامين أمضوا ما يقرب من ثلاثة عقود في مناصبهم دون أن يكلوا أو يتبعوا رغم أنهم ساهموا بشكل مباشر في ما آلت إليه الأوضاع، وكرسوا فقدان المصداقية في العمل الحزبي وفقدان الثقة في المؤسسات وفي العمليات الانتخابية؟ هذه الأسئلة العميقة لا تهم هؤلاء المحللين المكلفين بمهمة تسفيه مبادرة إلياس العماري عن سبق إصرار وترصد.  

 

  

لعلع الرصاص في سماء مدينة فاس، في وقت مبكر من صباح اليوم الإثتنين، 14 غشت 2017، بحي ثغات بمنطقة واد فاس، وذلك بعد أن وجدت فرقة الدراجين نفسها محاصرة تحت رحمة سيوف عتاة المجرمين والذي يبدو أن نشاطهم الإجرامي عاد ليفتك بحياة وأمن وممتلكات المواطنين. وقالت مصادر محلية لـ"فاس24" إن فرقة الدراجين وجدت نفسها مرغمة لإطلاق ثلاث رصاصات تحذيرية في السماء من المسدس الوظيفي فيما الرصاصة الرابعة أصابت أحد الجناة على مستوى الإبط، قبل أن تصيب الجانب الأيمن من قفصه الصدري، ليسقط مضرجا في دمائه. ورغم ذلك، فقد ظل يقاوم رجال الأمن بكلام نابي وهو مصفد اليدين، إلى أن وصلت سيارة الإسعاف، حيث جرى نقله إلى قسم المستعجلات.

وأضافت المصادر بأن الدورية طلبت تعزيزات أمنية بعد عملية إطلاق الرصاص واهتزاز الحي، مما عجل باعتقال المجرم الثاني الذي أبدى بدوره مقاومة عنيفة، بسلاحه الفتاك والذي هو عبارة عن سيف كبير الحجم، حيث عرض حياة عناصر فرقة الدراجين لخطر وشيك. وفي نفس السياق علم أن المصاب برصاصة رجال الشرطة يوجد تحت المراقبة الأمنية والحراسة الطبية بينما تم إخضاع المشتبه فيه الثاني لتدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وتأتي عودة إطلاق الرصاص الحي من مسدسات رجال الأمن على إثر موجة ظهور فيالق جديدة من عتاة المجرمين دمرتهم المخدرات والأقراص المهلوسة، والتي تدفعهم بشكل كبير للخروج إلى الشوارع والأحياء لاقتراف مختلف جرائم السرقة واعتراض سبيل المارة تحت طائلة السيوف ومختلف أنواع الأسلحة البيضاء والتي أصبحت ترافق كل من سولت له نفسه ارتكاب أنشطة الإجرام وترويع الساكنة.

وبالمقابل، تعمل سلطات ولاية أمن فاس تحت إشراف والي أمنها عبد الإله السعيد، جاهدة لمواجهة الجريمة التي أصبحت تهدد كيان فاس. فبعد نجاح المقاربة الأمنية على نجاح المقاربة الأمنية على مدار الشهور المنصرمة لكبح جماح المجرمين وتجار المخدرات، نجد في الطرف الآخر بأن المقاربة الاجتماعية والاقتصادية تنذر بمستقبل قابل للإنفجار في أي لحظة من اللحظات، وذلك بعد أن خلف السياسيون والمنتخبون وراءهم مدينة تعيش على واقع أحزمة الفقر والبؤس وغياب فرص الشغل وإغلاق العشرات من المصانع وانتشار الباعة الجائلين واحتلال الملك العمومي وتدمير ثقافة فاس، وذلك بفعل السياسة "الشبطية" التي قتلت فاس ليخلفه من يدعون الإسلام واكتفوا على مدار سنتين بصلاة الجنازة على مخلفات التجارب السابقة.

هي ليلة ليست ككل الليالي التي مرت في لقاء الملتقى الوطني الثالث عشر لشبيبة العدالة و التنمية و المنظم بفاس على مدار أسبوع كامل يحضره أكثر من 3 الاف شاب وشابة من مختلف مدن المملكة،ليلة أمس الجمعة/السبت كانت بمثابة حفل كبير نظم على شرف المشاركين و قدم لهم اكثر من 200 خروف مشوي في حفل عشاء باذخ أثث "بالمشوي و مختلف المأكولات و المشروبات الباردة التي تقدم   لعلية القوم من مالها الخاص و ليس كما هو حال شباب المصباح "يشرملون" ميزانية المال العام .

عشاء أمس كان على شرف عزيز الرباح و الحبيب الشوباني اللذان عملا على تأطير اللقاء،فيما غابت المناوشات التي كانت تنتظر الكاتب الاول لشبيبة "البيجيدي"،بعد ان تمكن من اجتثاث غضب المشاركين "بكلنا بنكيران كلنا العثماني" "نحن مع المشوي نحن مع سياسة البطن " و ليتخلل نهاية اللقاء بالعمل على تنفيذ اهم نقطة في جدول الاعمال وهي تقديم أكثر من 200 خروف في عشاء باذخ على شرف المشاركين،فيما رائحة الشواء القادم من مختلف افرنة فاس كان يزكم نفوس الساكنة المجاورة و الذي اختلطت رائحته مع رائحة النفايات المنبعثة وسموم "الليكسيفا"من مطرح النفايات بسبب هبوب رياح الشرقي على العاصمة العلمية.

حزب العدالة و التنمية و شبابه الذي غالبا ما يرفع شعارات ضد "البذخ و البورجوازية المتعفنة وهدر المال العام ،نجده يكرس لمعنى الشعارات على أرض الواقع و داخل الخيم العملاقة المؤثثة بمكيفات هوائية، فيما ساكنة فاس تحترق من ارتفاع دراجة الحرارة،و القرى و الضواحي المجاورة تعيش غليانا اجتماعيا بحثا عن قطرة ماء مفقودة في عز فصل الصيف.فيبنما كان الشباب و الشابات و الوفود يلتهمون 200 خروف مشوي كان شباب حراك الريف يقتادون الى مخافر الشرطة لأنهم احتجوا على مطالب إجتماعية و على سياسة رئيس الحكومة السابق بنكيران الذي اغرق المغرب في المديونية.

و من خلال اللقاء الوطني لشبيبة العدالة و التنمية و الذي ينتظر ان يتم اختتامه مساء اليوم السبت بملعب الحسن الثاني على نغمات الفنانين المغاربة و قبل الخلود الى النوم بالحي الجامعي إناث بسايس ،ينتظر شباب "المصباح" وليمة من ولائم هارون الرشيد لإعلان الاختتام الرسمي و التبجح بنجاح اللقاء،فيما فاتورة الكهرباء و الماء و التغذية الباذخة ستنتزع عنوة من ضرائب المواطنين المغلوب عن أمرهم،و تبقى ذكريات رائحة الشواء خالدة  و التي مرت بالمطعم و الحي الجامعي اناث بسايس الذي غالبا ما كان يقدم لهم على  مدار السنة صحون من العدس و  الحمص و اللوبيا معززة بزيوت السوجا  لطلبة ابناء الشعب المغربي المقصي .

 

12 آب 2017
583 مرات

   في إطار العمليات الأمنية التي تقوم بها المناطق الأمنية التابعة لولاية أمن فاس، كل منطقة على حدة ضمن نفوذها الترابي ، و تفعيلا للخطة الأمنية المرصودة لمحاربة الجريمة و التصدي لمظاهر الانحراف و إيقاف المبحوث عنهم و الفارين من العدالة، قامت  عناصر الشرطة بمنطقة فاس المدينة  في إطار الدورة الثالثة على التوالي من الحملات و العمليات الأمنية  مدعمة بفرق الأبحاث و التدخلات و عناصر الشرطة القضائية وفرقة الدراجيين والهيئة الحضرية  بعمليات أمنية خلال 48 ساعة  الأخيرة   داخل و خارج أسوار المدينة العتيقة، الصفارين، سيدي العواد، الطالعة الكبرى، الطالعة الصغر، باب السلسة، قصبة النوار، باب محروق، زقاق الحجر، بوجلود،  سويقة بنصافي ، الكزيرة بما فيها: الجنانات، باب الفتوح، سيدي بوجيدة، دوار ريافة .

 

                 وقد مكنت هذه العمليات  من   إيقاف 29   كانوا موضوع مذكرات بحث وطنية  أو محلية من أجل أفعال إجرامية مختلفة،  من  بينها  السرقات بمختلف أنواعها،  الضرب والجرح بالسلاح الأبيض، ترويج المشروبات الكحولية بدون رخصة و  ترويج  المخدرات،  كما تم  إيقاف 60 شخص متلبسين بارتكاب جنايات أو جنح مختلفة بالشارع العام ، كالسرقات  تحت التهديد  بواسطة السلاح الأبيض،أو بالعنف، أو بالخطف، ترويج المشروبات الكحولية  بما فيها "ماء الحياة"، ترويج المخدرات و استهلاكها، الضرب و الجرح بواسطة السلاح الأبيض، ولعب القمار وإلحاق خسائر مادية بملك الغير ، من بينهم المدعو " " عمتي،"بالي "، "جبيلو"، "الحلوة"، " باعزيزي"، و "ولد بيلة "،  و شخص   من حاملي السلاح الأبيض بدون سند قانوني،والسكر العلني والتعاطي للتخدير  وما شكله ذلك من  تهديد لسلامة المواطنين، كما  تم حجز مجموعة من الأسلحة البيضاء المختلفة الأنواع والأصناف والأحجام  ومبالغ مالية وأشياء أخرى .

 

               وتم التحقق من وضعية و هوية 355 شخصا و أخلي سبيلهم بعد التأكد منها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

              والى جانب ذلك تمت مداهمة عدة أوكار لترويج المخدرات وأوكار الدعارة،  كللت بإيقاف  مروجي المخدرات و حجز كميات من المخدرات، الأسلحة البيضاء و  مبالغ مالية محصل عليها من هذا النشاط المحظور ، كما تم إيقاف أشخاص وجدوا في حالة تلبس بالفساد.     

 

            و في نفس السياق، و لارتباط استعمال بعض  الدراجات النارية   في اقتراف السرقات، فقد تم وضع ما مجموعه 66   دراجة  نارية بما فيها ثلاثية العجلات بالمستودع البلدي،  لعدم توفرها على الوثائق  القانونية الخاصة بها لإخضاعها  للبحث حول مدى استعمالها في ارتكاب جرائم سابقة. 

                                                                                                                                    

             من أجل تعميق البحث، تم  وضع المشتبه فيهم تحت تدابير الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة المختصة .

قيم الموضوع
(0 أصوات)
توصلت صحيفة "فاس 24" بشريط فيديو يظهر فيه شخص يقدم نفسه على أنه شخص نافذ ويتوفر على المال والعلاقات يهدد بإحراق منطقة أولاد الطيب. وقالت المصادر إن هذا الشخص له علاقة قرابة مع نافذين في حزب العدالة والتنمية بمدينة فاس، ويدعي بأن هذه العلاقات العائلية يمكنها أن تسعفه في إحراق منطقة بأكملها، وتقديم المال لشراء صمت المسؤولين. وقد أقدم هذا الشخص المسمى "حسن العمراني" على سلوكات وممارسات طائشة ومتهورة من العهد البائد، حيث عمد إلى التهجم على ورش بناء مجاور للفيلا التي يقطن بها، بمبرر أنه يملك الحق في طريق غير موجودة على أرض الواقع، توصله إلى منزله، خلافا لتصميم التهيئة، وللمعطيات الميدانية، والتي أكدتها مختلف اللجن التي باشرت تحريات حول إقدام هذا الشخص على توقيف أشغال البناء و إلحاق اضرار به، والتهجم بسيارته على ورش العمل من اجل عرقلة حرية الاشغال الجارية طبقا للقانون و التراخيص الصادرة من الجهات المسؤولة، وهو ما أثبتته معاينات رجال الدرك ومفوض قضائي، والخطير في الأمر، تورد المصادر، هو أنه حاول الظهور، في شريط فيديو، على أنه مظلوم، وشن اتهامات خطيرة على منتخبين، دون أن يورد أي دليل يؤكد ادعاءاته المغرضة. وأشارت المصادر إلى أن هذا الشخص ادعى الاستقواء بحزب العدالة والتنمية، موحيا بأنه حزب يترأس الحكومة، وبأنه يتحكم في بعض المسؤولين، وله إمكانيات لشراء الذمم، وبإمكان علاقاته وأمواله أن تنتصر لادعاءاته وأكاذيبه، وقفزه على المعطيات الواقعية، واستخفافه بالإجراءات القانونية، واتهاماته الباطلة التي وزعها ذات اليمين وذات الشمال. وأوردت المصادر ذاتها أن الساكنة المجاورة عاينت زيارات غير مفهومة لشخصيات محلية محسوبة على "البيجيدي" لعين المكان، تحت إشراف شقيقته "زهرة العمراني" المستشارة بمقاطعة أكدال، والتي تحاول استعراض عضلاتها أمام الساكنة في محاولة تخويفها وترهيبها، وقد حاولت في بعض هذه الزيارات الإدعاء بأنها تجري مكالمات هاتفية مع وزراء في حكومة العثماني للضغط على السلطات المحلية وعلى القضاء للانتصار لادعاءات شقيقها وشكاياته الكيدية. وتطالب الساكنة المحلية من الجهات المسؤولة، الإدارية والقضائية والأمنية، فتح تحقيق معمق حول التهديدات التي يوزعها هذا الشخص، وخاصة تلك التصريحات التي هدد فيها بإضرام النار في مساكن الغير، واستغلال أمواله ونفوذه للسطو على ممتلكات الآخرين. وأضافت المصادر بأن الساكنة تعتبر بأن المغرب قطع مع مثل هذه الممارسات وهذه المسلكيات، وبأن المواطنين سواسية أمام القانون، وبأن الإجراءات المسطرية والقانونية هي التي ينبغي أن تحكم وتسود في ظل دولة الحق والقانون التي يرعاها صاحب الجلالة، وليس ادعاءات استغلال النفوذ والاستقواء بوزراء العدالة والتنمية والعمدة الأزمي ونوابه للإضرار بمصالح المواطنين والاستحواذ على ممتلكاتهم و تهديدهم في سلامتهم الجسدية.
10 آب 2017
316 مرات

 

أعلنت إدراة السجن المحلي "رأس الماء" بفاس، اليوم(10 غشت 2017)، عن وفاة نزيل من دولة غينيا بيساو، وذلك بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس.

وذكر بلاغ للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أن النزيل البالغ الأربعيني، توفي أمس الأربعاء، داخل المستشفى الجامعي بفاس.

وأضاف المصدر ذاته، أن النزيل المتوفي، كان محكوما عليه بخمس سنوات سجنا نافذا بتهمة حيازة المخدرات الصلبة ومحاولة تهريبها.

وكشف المصدر ذاته، أنه سبق لإدارة المؤسسة أن قامت بعرض النزيل المتوفي على طبيب المؤسسة، وكذا إخضاعه لفحوصات بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بفاس، وذلك بعد ظهور بعض الأعراض المرضية على النزيل المذكور.

هذا وتم إعلام السلطات المختصة وكذا المصالح القنصلية للبلد الذي ينحدر منه السجين المتوفي، وفقا لما ينص عليه القانون.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

 

اجتمع، بعد زوال اليوم الاثنين(7 غشت 2017) بالمقر المركزي بالرباط، المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة المجتمع برئاسة الأمين العام السيد إلياس العماري، واستمع المكتب لعروض وتدخلات السيدات والسادة الأعضاء بما فيها عرض الأمين العام السيد إلياس العماري، ولجنة تقييم تسع سنوات من عمر الحزب، وتقرير بأنشطة الفريقين البرلمانيين والمؤسسة الوطنية للمنتخبين ، وكذا تقارير  أخرى عمت الجوانب التنظيمية والإدارية للحزب.

كما انكب المكتب السياسي على دراسة ومناقشة الراهن السياسي والاقتصادي والاجتماعي المغربي. وبعد قراءة واقعية وتقييم موضوعي للوضع بعد حوالي سنتين من الانتخابات الجهوية والجماعية وعشرة أشهر على الانتخابات التشريعية، خلص المكتب السياسي  إلى مجموعة من الخلاصات والاستنتاجات المرتبطة بمدى الالتزام والانضباط لقرارات الحزب وهيئاته التقريرية.   

ومن أبرز الخلاصات والاستنتاجات أن بعض رؤساء الجماعات الترابية عبروا للحزب على أنهم لا يمكنهم الاستمرار في تأدية وظائفهم بشكل سليم نتيجة ضعف الإمكانيات وعدم التفاعل الإيجابي للحكومة معهم، كما أن البعض الآخر من رؤساء الجماعات سيعلن الحزب عن قرارات بحقهم بسبب عدم التزامهم بتوجيهات وقرارات الحزب.

وفي الشأن البرلماني، سينذر الحزب البرلمانيين الذين لم يحترموا مدونة السلوك كما سيتم الإعلان عن أسماء المتخلفين عن جلسات البرلمان ولجانه الدائمة للرأي العام، وذلك إلتزاما بمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة واحتراما للشعار الذي رفعه الحزب خلال حملته الانتخابية وهو التغيير الآن.

وبحكم مسؤوليته السياسية كأمين عام أشرف على مختلف المحطات خلال سنة ونيف،  من بينها محطة الانتخابات، تقدم السيد إلياس العماري باستقالته من منصبه أمين عام لحزب الأصالة والمعاصرة وأكد أنه سيظل كما كان، مناضلا ضمن صفوف الحزب وأجهزته. وبعد نقاش مستفيض أجمع  أعضاء المكتب السياسي على رفضهم للقرار الفردي للسيد الأمين العام. وأمام تشبث السيد إلياس العماري بقرار الاستقالة، فقد قرر المكتب السياسي عرض الاستقالة على أنظار المجلس الوطني للحزب.

وتنويرا للرأي العام، سيعقد الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد إلياس العماري ندوة صحافية يوم غد الثلاثاء على العاشرة صباحا في المقر المركزي للحزب بالرباط.

 

 

استقبل الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة السيد إلياس العماري زوال يومه الإثنين 07 غشت الجاري، بالمقر المركزي للحزب بالرباط، السيد Li Li السفير الجديد لجمهورية الصين الشعبية بالمغرب.

اللقاء الذي يعد الأول من نوعه بالنسبة للمسؤول الصيني مع مسؤول حزبي مغربي، تم خلاله تبادل وجهات النظر حول العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، وبحث آليات تطوير العلاقات الثنائية المتميزة.

حضر اللقاء عضو المكتب السياسي السيد الحبيب بلكوش وعضوة المكتب السياسي السيدة غزلان دروس وعضوة المجلس الوطني السيدة سهيلة الريكي.

يذكر ان العماري قام برحلات مكوكية الى الصين في إيطار تبادل الخبرات و الشراكة مع جهة طنجة/تطوان،اسفر عن إستقدام اضخم مشروع الى المملكة سيموله الصينين في مجال التعمير و بناء مدينة جديدة بمواصفات عالمية سيتفح المجال الى تشغيل الالاف من اليد العاملة المغربية في مجال التصنيع و البناء.

تابعونا على الفايسبوك