في إطار التجاوب الفوري لشكايات المواطنين، تمكنت   عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية من إلقاء القبض على 08 أشخاص يشتبه تورطهم في قضية تتعلق بالسرقة الموصوفة، إخفاء المسروق، حمل السلاح الأبيض بدون سند قانوني و السرقة تحت التهديد بواسطته.

 

                المشتبه فيهم،  من ذوو السوابق القضائية في مجال السرقات العنيفة، الضرب و الجرح  بواسطة الأسلحة البيضاء و حيازة و ترويج المخدرات،  من بينهم الملقبون على التوالي " سيمو الشفار" ،" حا " ، "اجبيلو" ، " زعلوك " ، "الفريخ".

 

                الملقب " سيمو الشفار" ابن حارس ورشة مختصة بأشغال  حفر و إصلاح قنوات الماء الصالح للشرب و قنوات التطهير  بطريق عين الشقف،  قام و شركاؤه المذكورين أعلاه، في غياب والده، حارس بالورشة،  بعملية سرقة من داخلها،  و التي طالت معدات و آليات البناء المتكونة من محركات كهربائية محمولة، خلاطات الاسمنت، آلة حفر، آلات لقطع الأشجار، آلة خاصة للتلحيم، رافعات السيارات و سلاحا أبيضا.            

 

                  تبين من خلال البحث المعمق مع  المشتبه فيه الرئيسي أنه اقترف عدة سرقات تحت التهديد بالسلاح الأبيض و الذي وجد بحوزته كما   قاد البحث رجال الشرطة إلى الأشخاص الذين  قاموا بشراء  تلك الآليات، و التي وجدت في محلاتهم التجارية، حيث تم حجزها لفائدة البحث و تسليمها للضحية.

 

                  من أجل البحث تم وضع المشتبه فيهم تحت الحراسة النظرية و تقديمهم إلى النيابة العامة المختصة فيما يبقى البحث جاريا على باقي الشركاء.

قالت مصادر متطابقة ان الوزير حصاد أبرق رسالة مستعجلة الى مدير أكاديمية جهة فاس/مكناس قرر من خلالها إعفائه من مهامه بشكل نهائي دون ان توضح المصادر خلفيات القرار.

و اضافت المصادر ذاتها،ان قرار الاعفاء ربما تمليه بعض المشاكل و العثرات التي عرفها الدخول المدرسي بجهة فاس/مكناس ،مما نتج عنها خروج اولياء التلاميذ الى الاحتجاج على مجموعة من الاجراءات الجديدة التي عجز دالي عن تنزيلها .

و في نفس السياق،قال مقربين من مدير اكاديمية جهة فاس /مكناس،ان دالي هو من طلب إعفائه من مهامه بعد ان قضى أربع سنوات بطريق صفرو و هو يواجه بشكل يومي احتجاجات الاساتذة و اباء و اولياء التلاميذ في محطات مختلفة.

و علم،ان الوزير حصاد قرر تنزيل المفهوم الجديد لتدبير الاكاديميات التربوية و النيابات التعليمية من خلال تفعيل حركة انتقالية للمسؤولين كل أربع سنوات كما هو معمول به  مع أطر بوزارة الداخلية.

 

          في إطار محاربة الجريمة بشتى أنواعها وخاصة منها التي تشكل الإخلال العلني بالحياء العام و التحريض على الفساد، أمكنت مصالح الأمن لمنطقة فاس الجديد دار دبيبغ  من  القبض على  فتاة من أجل التحريض على الفساد بالشارع العام، الضرب و الجرح بواسطة السلاح الأبيض.

 

                             تبين أثناء البحث مع المشتبه فيها الملقبة " بنت الكفالة "، من ذوي السوابق القضائية في هذا المجال أنها  قامت بالاعتداء على عشيقها الذي رفض مصاحبتها و مدها بملغ مالي مما أدى إلى تطور الخلاف بينهما  إلى تبادل العنف، و بواسطة السلاح الأبيض الذي تم حجزه منها،  عرضته للضرب و الجرح مما استدعى نقل الضحية إلى المستشفى لتلقي العلاجات الأولية.

 

 

                   و تجدر الإشارة إلى أن مصالح الأمن تتصدى لهذه الظاهرة، لاسيما و أن بعض الفتيات يقمن بالتحريض على الفساد  تحت التهديد  بواسطة السلاح الأبيض،  كما وقع ليلة 24/08/2016، اثر التغطية  الأمنية بالشارع العام، حيث  تمكنت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية من إيقاف شقيقتين وشخص ثالث  برفقتهما، اشتبه تورطهم في قضية تتعلق بالضرب والجرح البليغين بواسطة السلاح الأبيض  عندما رفض الضحية مصاحبة إحدى الشقيقتين.

 

                من أجل البحث، تم وضع المشتبه فيها تحت تدابير الحراسة النظرية تحت إشراف النيابة العامة المختصة.                

أكد وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي محمد حصاد، أن نحو 8 ملايين و644 ألفا و727 تلميذا وطالبا ومتدربا من الجنسين التحقوا بمؤسسات التعليم المدرسية والجامعية ومؤسسات التكوين المهني برسم السنة الدراسية الحالية.

ونقل الوزير المنتدب المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، في لقاء صحافي عقب انعقاد الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، إفادة السيد حصاد، في عرض قدمه بالمجلس حول مستجدات السنة الدراسية والجامعية والتكوين المهني 2017-2018 والتدابير المتخذة لإنجاحها، بأن الموسم الجديد قد عرف التحاق ما مجموعه 7 ملايين و71 الفا و727 تلميذة وتلميذا بالتعليم المدرسي، ونحو 900 ألف طالب بمؤسسات التعليم الجامعي، فضلا عن التحاق 673 الفا و200 متدرب ومتدربة بمؤسسات التكوين المهني.

وأضاف  حصاد أن الدخول المدرسي لهذه السنة انطلق بشكل فعلي بجميع الأسلاك التعليمية يوم 7 شتنبر الجاري، وبمؤسسات التكوين المهني يوم 6 شتنبر، وبمؤسسات التعليم العالي يوم 11 شتنبر .

وذكر الخلفي أن هذا العرض عرف نقاشا مستفيضا من قبل أعضاء الحكومة الذين نوهوا بمجموع التدابير والإجراءات التي اتخذت على عدد من المستويات المتعلقة بظروف العمل وبتحديث المؤسسات التعليمية وبالجوانب البيداغوجية و بالدعم الاجتماعي.

وأبرز تأكيد أعضاء الحكومة على التعبئة الشاملة من أجل ربح رهان النهوض بالتعليم ببلادنا كما وكيفا، وكذا التأكيد على انخراط الجميع من أسرة تعليمية وأسر التلاميذ والمجتمع، من أجل ربح هذا الرهان. مضيفا ان الإصلاح ممكن رغم الصعوبات، وأن ما تحقق هذه السنة هو منطلق لهذا الإصلاح المنشود.

وأشار  الخلفي الى ان وزير التربية الوطنية سيعقد يوم الاثنين المقبل ندوة صحفية، من أجل إطلاع الرأي العام الوطني على مستجدات الدخول المدرسي والجامعي والتكوين المهني، وتسليط الضوء على مختلف التدابير التي اتخذتها الوزارة لإنجاحه.

قضت المحكمة الدستورية اياما قليلة قبل افتتاح السنة التشريعية من قبل الملك بان نواب الامة يخرقون الدستور منذ بداية عملهم التشريعي وفرضت اعادة النظر في 25 مادة من القانون الداخلي من الغرفة الاولى اذ اسقطت 9مواد وابدت ملاحظاتها في 18 مادة.

 واعتبر القرار عدد17/37 م.د الصادر عن المحكمة الدستورية في الملف عدد17/006 ان المواد 30،39،48،64،89،122،152،130،131 من القانون الداخلي لمجلس النواب غير مطابقة  تماما للدستور،ا يعني ضرورة اعادة النظر في المقتضيات المتعلقة بفرض  التصويت العلني والتسيير المالي والاداري للمجلس والتمييز بين المجموعات والفرق النيابية  في تولي رئاسة اللجان الدائمة وتمويل مجموعات العمل الموضوعاتية والتنسيق مع مجلس المستشارين  ومقتضيات رفع ملتمس الرقابة.

واعتبر قضاة المحكمة الدستورية ان فرض  تضمين دواعي تقديم ملتمس الرقابة ومبرراته  في مذكرة مفصلة يسلمها احد الموقعين لدى رئيس المجلس  يتجاوز نطاق تقديم مضمون الملتمس والتوقيعات الضرورية  للتاكد من النصاب المنصوص عليه في الفقرة الاولى  من الفصل 105 من الدستور ويعد قيدا لا سند له في الدستور على اعمال الية اقرها  الفصل105 المذكور  في نطاق العلاقات بين السلطتين  التشريعية والتنفيذية ، تطبيقا لمبداي فصل السلط وتوازنها ويشكلان جزءا اساسيا  من مقومات النظام الدستوري  للمملكة  طبقا للفصل 1 الفقرة الثانية من الدستور وان المادتين 130و131 غير مطابقتين للدستور  فيما نصتا عليه من التنسيق  مع الهياة العليا للاتصال السمعي البصري  في احداث القناة البرلمانية وفي اعداد اطارها القانوني والمالي  والمؤسساتي.

وانتصارا لمبدا الحق في التصويت السري رفض القرار المذكور ما نصت عليه الفقرة الثانية  من المادة30 من انه "تجري عملية التصويت على كل قائمة  بالاقتراع العلني  فيما يخص انتخاب مكتب المجلس وما نصت عليه  الفقرة الاولى من المادة89 من انه "ينتخب المجلس رؤساء اللجان الدائمة عن طريق الاقتراع العلني "غير مطابق للدستور  معتبرا ان المادة 48 التي يستفاد منها ان اشراف المحاسبين على التسيير الاداري والمالي للمجلس  يتم تحت سلطة رئيس مجلس النواب وحده  غير دستورية.

 

14 أيلول 2017

حقق المنتخب الوطني تقدما ضمن التصنيف الجديد الصادر اليوم الخميس، عن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" لكافة منتخبات العالم.

وتقدم "أسود الأطلس" أربع مراكز في الترتيب العالمي، وأصبحوا يحتلون المركز 56 عالميا بمجموع 635 نقطة.

وعلى الصعيد الإفريقي، يحتل المنتخب الوطني المركز العاشرة، إذ يتصدر المنتخب المصري ترتيب القارة السمراء، رغم تراجع الفراعنة خمسة مراكز في التصنيف ليحتلوا المركز الـ30 بدلا من الـ25 لكنهم ظلوا الفريق الإفريقي الأول يليهم تونس (31) ثم السنغال (33) ثم الكونغو الديموقراطية (42) ثم نيجيريا (44) ثم الكاميرون (45).

وعلى المستوى العالمي، استعادت ألمانيا صدارة التصنيف لتتراجع البرازيل إلى المركز الثاني، بينما قفزت البرتغال 3 مراكز لتصبح ثالثة الترتيب تليها الأرجنتين.

وتقدمت بلجيكا 4 مراكز، والتي ضمنت مشاركتها في كأس العالم 2018، لتصبح خامسة الترتيب تليها بولندا ثم سويسرا ثم فرنسا ثم تشيلي وجاءت كولومبيا في المركز العاشر.

 

13 أيلول 2017
582 مرات

كشفت الأبحاث والتحقيقات التي أجرتها عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية "بسيج"، مع المشتبه فيهم الستة المتورطين في تشكيل خلية إرهابية تنشط بين الناظور ومليلية، عن الوقوف على جرائم خطيرة كان الموقوفين منذ ستة أيام يخططون لها في سرية تامة، مستغلين تنقلاتهم بين المدينتين.

و قالت مصادر مطلعة، أن من ضمن المخططات الإرهابية للخلية المتشبعة بالفكر التكفيري الجهادي، تحديد أهداف أولية تجلت أساسا في الهجوم على ثكنة عسكرية للإستيلاء على الأسلحة النارية قصد توفير الذخيرة الحربية للبدء في الهجوم على المؤسسات والشخصيات المستهدفة.

ومن بين المشتبه فيهم الموقوفين، المسمى "أ.ح"، الذي يعد المنسق الفعلي للعصابة الإرهابية، إذ كفر المؤسسات الوطنية وخطط بمكر لإستغلال حراك الحسيمة ذي المطالب الاجتماعية، من أجل القيام بأعمال انتقامية تحت لواء داعش.

واضافت المصادر ذاتها، أن الأبحاث أظهرت أن المنسق الفعلي خطط لإستغلال توتر الحسيمة لتحقيق الأهداف الداعشية التي سطرتها الخلية ومن ضمنها، تصفية عسكريين ورجال أمن إسبان بمليلية، واغتيال شخصيات عمومية، إضافة إلى ارتكاب أعمال إرهابية في حق الأجانب رعايا البلدان المنضوية تحت لواء التحالف الدولي ضد داعش.

وتوصلت التحقيقات بأن زعيم الخلية تدرب على صناعة المتفجرات من خلال إطلاعه على وصفات إعدادها، كما أنه وضع ضمن استراتيجيته التقتيلية استعمال الأسلحة النارية والبيضاء في عملية قطع رؤوس الضحايا.

وفي نفس السياق، فقد تأكد للمحققين أن جنوح أفراد الخلية إلى العنف، اتضح أكثر من خلال مداومة المتهمين "ب.ب" و"ه.م.م" و"م.ب"، على مشاهدة شريط فيديو تم حجزه بمنزل عائلة المتهم الأخير، يتضمن عمليات قطع رؤوس وإحراق ضحايا نفذها مقاتلو داعش في سوريا والعراق.

وأكدت الأبحاث مع المتهمين أيضا، أن المشتبه فيه المسمى "ه.م.م" قلد عملية قطع الرؤوس في مشهد تمثيلي استعان فيه بشقيق أحد ضيوف أعضاء هذه الخلية الذي مثل دور الرهينة.

وأوضحت المصادر ذاتها، أن أفراد الخلية سبق لهم أن اجتمعوا بناد للأنترنيت، يملكه أحدهم، وناقشوا الإمكانات المتاحة لزعزعة إستقرار المملكة، حيث خلصوا إلى وضع أهداف نشاطهم الإجرامي، من ضمنها ثكنة عسكرية وعونا سلطة، إضافة إلى بعض عناصر حفظ النظام بغية تجريدهم من أسلحتهم الوظيفية.

و علم، أن أفراد الخلية الداعشية استغلوا تنقلاتهم لأداء صلاة الجمعة بالمساجد الموجودة في حي "كامايو" و"طوسوليرو" بمليلية من أجل عقد اجتماعات سرية للتجنيد بتنسيق مع شركائهم الإسبان من أصول مغربية، وضمنهم "ب.ب" الذي اعتقلته المصالح الأمنية الإسبانية بمليلية و"ه.م.م" المقيم بالمدينة نفسها والذي جرى توقيفه بمنزل أصهاره بمنطقة بتي شيكر بالناظور.

وكان المتهمون الستة، يداومون الإبحار في عالم الأنترنيت من أجل الإطلاع على مجموعة من الكتب والمراجع ذات الطبيعة الجهادية المتطرفة، والتي تعمل الأجهزة الإعلامية لداعش على نشرها بشكل واسع عبر الشبكة العنكبوتية، قبل أن ينطلق التخطيط فعليا للإنضمام إلى التنظيم الإرهابي بعد مبايعة أفراد الخلية للمدعو البغدادي، والتفكير أولا في الإلتحاق بدولة الخلافة بسوريا والعراق بهدف الإستفادة من تجربة حربية لإستغلالها في مرحلة لاحقة للقيام بأعمال إرهابية بالمملكة المغربية، وهو ما توضحه المحاولة الفاشلة التي قام بها "أ.أ" في يونيو 2016 للسفر إلى بؤر التوتر.

و الجدير بالذكر ، فإن ثلاثة من أفراد الخلية نظموا نزهة إلى شاطئ بجماعة بني شيكر ليسجلوا شريطا عن طريق الهاتف المحمول يمجدون فيها "داعش" ويعلنون ولاءهم لخليفة التنظيم الإرهابي، معبرين عن استعدادهم للموت وفاء له.

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)

                  تمكنت عناصر الشرطة لمنطقة فاس الجديد دار دبيبغ  مدعمة بفرق الأبحاث و التدخلات من إلقاء القبض  في الساعات الأولى من صباح يوم الأحد الماضي على شخصين يشتبه تورطهما في عدة قضايا تتعلق بتكوين عصابة إجرامية والسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض مع حالة العود باستعمال ناقلة ذات محرك  و الضرب و الجرح بواسطة السلاح  الأبيض.

 

                  المشتبه فيهما  الملقبان على التوالي: "ولد نعيمة" و "الليبي" من بين أربعة أشخاص برفقتهم فتاة من ذوي السوابق القضائية في مجال السرقات و الضرب و الجرح بواسطة السلاح الأبيض، قاموا على متن دراجة نارية ثلاثية العجلات بعدة سرقات متتالية بأحياء المدينة و التي كان ضحيتها أربعة أشخاص من بينهم امرأة و سائق سيارة أجرة التي طالت هواتفهم النقالة، أغراض شخصية و مبالغ مالية كانت بحوزتهم.

 

                 إثرها تجندت العناصر الأمنية  المذكورة و بتنسيق محكم من شأنه اعتماد خطة و إستراتيجية أمنية محكمة من حيث تشخيص هويات المشتبه فيهم و جمع المعلومات  الكافية و الاشتغال بالسرعة المطلوبة  من أجل إيقاف المعنيين بالأمر، حيث تم تقسيم الأدوار بين عناصر الشرطة و تتبع مسار الدراجة الثلاثية العجلات إلى أن  تم الاهتداء إلى منزل أحدهم حيث  تم فرض حراسة ثابتة عليه إلى أن تم إلقاء القبض على الملقب " ولد نعيمة" و الذي عند القيام بعملية الجس الوقائي عليه، تم العثور بحوزته على سلاح أبيض و نظارات شمسية تعود  ملكيتها للضحية الفتاة.

 

  

                          و في نفس السياق، تمكنت العناصر الأمنية المذكورة من تعقب سائق الدراجة النارية ثلاثية العجلات المستعملة كوسيلة للتنقل  السريع من أجل اقتراف السرقات  المسجلة حيث تم الاهتداء إلى مقر سكنى  الملقب " الليبي"،   و بفضل حراسة ثابتة امتدت لساعات،  تم إيقافه في الساعات الأولى  من صباح  نفس اليوم و هو في حالة سكر  و بحوزته سلاح أبيض من الحجم الكبير،  كما تم حجز  دراجته  النارية و التي استعملتها أفراد العصابة الإجرامية في تنقلاتهم   في اقتراف عمليات السرقات المتعددة.

 

                          تبين من خلال البحث المعمق مع المشتبه فيهما أنهما  قاما رفقة أفراد العصابة بعدة عمليات سرقات و أيضا سرقات متبوعة بالضرب و الجرح الخطير في حق ضحية بداخل محل تجارته ، و  عند مواجهة المشتبه فيهما بالضحايا تعرفوا عليهم بكل سهولة و كذلك بالنسبة للدراجة النارية المستعملة، وتعرفت الضحية الفتاة على نظارتها الشمسية المسروقة التي  وجدت بحوزة الملقب " ولد نعيمة" .

 

                                              

                    من أجل البحث، وضع المشتبه فيهما تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة فيما يبقى البحث جاريا على باقي أفراد العصابة الذين  تم تشخيص هويتم.

علمت جريدة "فاس 24" أن والي جهة فاس ـ مكناس، سعيد زنيبر، قد أعلن حالة استنفار لمواجهة تداعيات تصميم التهيئة المنتهي الصلاحية، والذي سبق للجريدة أن كان لها السبق في تناوله. وأشارت المصادر إلى أن الوالي قد عمد إلى توجيه استدعاءات إستعجالية لاجتماع مغلق مع الجماعات القروية المحيطة لترسيم الحدود بينها وبين جماعة فاس.

وبحسب المصادر، فإن السلطات المحلية تتخوف من أن يؤدي العمل بمشروع تصميم تهيئة منتهي الصلاحية، تعرض للرفض من قبل الأمانة العامة للحكومة، إلى اندلاع حرب حدود جديدة بين الجماعات القروية المحيطة وبين جماعة فاس، خاصة وأن هذه الأخيرة قد حققت توسعها العمراني  في السنين الأخيرة على حساب الجماعات القروية المحيطة التي تم انتزاع وعائها العقاري و الاجهاز على الاراضي الفلاحية لإرضاء لوبي العقاري بالمدينة.

ومن المرتقب أن يعقد اللقاء المغلق يوم الخميس القادم في مقر ولاية الجهة، برئاسة الوالي، وبحضور رئيس كل من الجماعة القروية سيدي احرازم، وجماعة عين بيضا، وجماعة أولاد الطيب و جماعات قروية محسوبة على إقليم مولاي يعقوب،فضلا عن جماعة فاس المعنية بالامر، وتحدثت المصادر على أن الاجتماع المغلق سيخصص لاعتماد محضر مشترك يؤكد أن الحدود المشتركة بين هذه الجماعات هي ذاتها الحدود المعتمدة حاليا.

وتتخوف السلطات المحلية من عودة حرب الحدود، خاصة مع استحضار الحرب الضروس التي اندلعت بين جماعة فاس وجماعة أولاد الطيب القروية. وظلت هذه الأخيرة تتهم جماعة فاس بالاستحواذ على حوالي 500 هكتار من أراضيها الاستراتيجية في مدخل العاصمة العلمية، وذلك باستغلال تقسيم انتخابي للاستحواذ على الأراضي التابعة لهذه الجماعة، والتي فوتت أجزاء منها بعد ذلك لمنعشين عقاريين كبار، بغرض تحويلها إلى تجزئات سكنية.  

وكانت جريدة "فاس24" قد سبق لها أن تطرقت لفضيحة ترخيص المجلس الجماعي لمدينة فاس للبناء اعتمادا على مشروع تصميم تهيئة متجاوز رفضت الأمانة العامة المصادقة عليه، ولم يصدر في الجريدة الرسمية. ولم يعمد المجلس الجماعي لمراجعة إجراءات المصادقة على التصميم. كما أنه حاول أن يفرض تكتما حول هذه القضية خوفا من تدفق شكايات المتضررين من الآثار السلبية لهذا المشروع الذي أصبح لاغيا بحكم القانون.   

 

 

 

 

 

                                                   

 

 

            

    تمكنت عناصر الشرطة التابعة لمنطقة فاس الجديد دار دبيبغ مدعمة بفريق الأبحاث و التدخلات في الساعات الأولى من صباح اليوم  من إيقاف أربعة أشخاص من بينهم فتاتين  اشتبه تورطهم  في حيازة و ترويج المخدرات الصلبة.

      حيث أنه بعد أن علمت مصالح الأمن المذكورة بأن أحد سائقي سيارات الأجرة من الصنف الثاني يقوم رفقة شريكه بترويج المخدرات الصلبة متن سيارة الأجرة و تزويد الزبناء بأحياء المدينة، تجندت العناصر الأمنية و قامت بعملية مراقبة و  تتبع إلى أن تمكنت من محاصرته  بحي النرجس و هو بصدد تزويد فتاة لفافة  من المخدرات الصلبة  مقابل مبلغ مالي و من تم ألقت القبض عليه  بعد محاولة فاشلة للهروب و برفقة شريكه و فتاة و كذا الزبونة.

 

   وعند إخضاعهم  للجس الوقائي وكذا التفتيش الدقيق للسيارة تم العثور بحوزتهما  على 62 لفافة من المخدرات الصلبة ( الكوكايين) مجهزة داخل رزم و معدة للبيع و الاستهلاك، مبلغ مالي محصل عليه من المبيعات المحظورة و 07 هواتف نقالة بالإضافة إلى قنينة غاز مسيل للدموع.

                 

   لأجله تم وضع المشتبه فيهم   تحت تدابير الحراسة النظرية  تحت إشراف النيابة العامة المختصة فيما تم إيداع سيارة الأجرة  بالمستودع البلدي.

   وهذه العملية تندرج في إطار الجهود التي تبدلها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني لمكافحة الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.

   و بالموازات مع هذه العملية في نفس الليلة تمكنت مصالح ولاية أمن فاس من القاء القبض على 17 شخص   كانوا موضوع مذكرات بحث وطنية  أو محلية من أجل أفعال إجرامية مختلفة،  من  بينها  السرقات بمختلف أنواعها،  الضرب والجرح بالسلاح الأبيض، ترويج المشروبات الكحولية بدون رخصة و  ترويج  المخدرات،  كما تم  إيقاف 80 شخص متلبسين بارتكاب جنايات أو جنح مختلفة بالشارع العام ، كالسرقات  تحت التهديد  بواسطة السلاح الأبيض،أو بالعنف،

 

أو بالخطف، ترويج المشروبات الكحولية  بما فيها "ماء الحياة"، ترويج المخدرات و استهلاكها، الضرب و الجرح بواسطة السلاح الأبيض، ولعب القمار وإلحاق خسائر مادية بملك الغير.  و 02 أشخاص  من حاملي السلاح الأبيض بدون سند قانوني،والسكر العلني والتعاطي للتخدير  وما يشكله ذلك من  تهديد لسلامة المواطنين، كما  تم حجز مجموعة من الأسلحة البيضاء المختلفة الأنواع والأصناف والأحجام  ومبالغ مالية وأشياء أخرى .

 

 

  وإلى جانب ذلك تم بإيقاف 11  شخص  من  مروجي المخدرات و حجز كمية من مخدر الشيرا ، الأسلحة البيضاء و  مبالغ مالية محصل عليها من هذا النشاط المحظور.

   و في نفس السياق، و لارتباط استعمال بعض  الدراجات النارية   في اقتراف السرقات، فقد تم وضع ما مجموعه 22 دراجة  نارية بما فيها ثلاثية العجلات بالمستودع البلدي،  لعدم توفرها على الوثائق  القانونية الخاصة بها لإخضاعها  للبحث حول مدى استعمالها في ارتكاب جرائم سابقة. 

تابعونا على الفايسبوك